إزالة الشعر بالليزر في المنزل دليل شراء شامل

لقد انتقلت تقنية الليزر إلى المنزل لمساعدة النساء في إزالة الشعر بشكل دائم، ولكن ما هو الجهاز الأفضل لاحتياجاتك، والذي ستضعين فيه ثقتك؟

هنا نتحدث عن كل ما تحتاجين معرفتة عن اجهزة ازالة الشعر باليزر وايضاً  ازالة الشعر بأجهزة ومضات الضوء المكثف (IPL)

تجدين ايضاً في هذا المقال افضل  اجهزة ازالة الشعر في السوق حيث نذكر ايجابيات و سلبيات كل جهاز. كما نتحدث عن الطرق الصحيحة لإستخدام هذه الأجهزة مع نصائح مهمة لضمان افضل النتائج

افضل جهاز ليزر منزلي

إزالة الشعر بالليزر في المنزل 

تعد حلاقة اطراف الجسم أمر روتيني وليس ممتعاً على الإطلاق. وتشير التقديرات إلى أننا نقضي ما متوسطه 72 يومًا من حياتنا في الحلاقة أو إزالة الشعر بالشمع. وهذا يجعلنا نقضي شهرين من حياتنا بمهمة تعد الأكثر كرهًا لنا. والأسوأ من ذلك كله، أننا ننفق ما يقدَّر ب 10000 دولار على منتجات الحلاقة والشمع على مدار حياتنا! ولكن هناك دائمًا حل لكل هذه الأمور، حل دائم سيجعل حياتك أفضل، ويمكنك القيام به في منزلك! وهو إزالة الشعر بالليزر، وخلافًا لما يعتقده العديدون، فإزالة الشعر بالليزر لم تعد تقتصر على عيادات التجميل باهظة الثمن.

هناك العديد ممن لم يتوقعوا أبدًا استخدام تقنية الليزر لإزالة الشعر في المنزل. لكن إزالة الشعر بالليزر في المنزل (LHR) أصبحت الطريقة المفضلة للكثير من النساء والرجال.

هناك بعض العيوب في استخدام الليزر لإزالة الشعر، حيث أن معظم الآلات لا تعمل بشكل جيد على البشرة الداكنة أو الشعر الفاتح، وفي هذه الحالتين تصبح عملية إزالة الشعر عملية طويلة الأمد تتطلب بعض الصبر، وبالطبع، قد تكون باهظة الثمن.

ولكن هناك عدة أسباب لتزايد شعبية أجهزة الليزر في السنوات الأخيرة: تصبح المناطق المعالجة خالية من الشعر لعدة أشهر أو سنوات، وهي عملية أقل إيلامًا من إزالة الشعر بالشمع أو الحلاقة. (لا يزال هناك بعض الألم المرتبط بومضات الليزر، لذلك من الجيد ان يتم إستخدام كريم التخدير في بعض الحالات.

هناك العديد من الأشخاص الذين يخافون من كلمة "ليزر"، ولن يخطر على بالهم بمحاولة تجربته في المنزل. ومع ذلك، فإننا نعتقد أن الليزر (والذي لا يمثل خطورة على مستويات الطاقة المستخدمة في جهاز الليزر المنزلي)، ويعتبر أقل سعراً من الأسعار التي يتقاضاها المحترفون مقابل إزالة الشعر بالليزر- والتي يمكن أن تصل إلى آلاف الدولارات ، بينما تكلف الأجهزة المنزلية تكون بضع مئات فقط.

لا تنسَي أن تتحققي من "ما يجب معرفته" في نهاية هذا القسم قبل اتخاذ أي قرار بالشراء.

تعلم أيضًا كيف تعتني بنفسك قبل وبعد استخدام أجهزة إزالة الشعر. يمكنك الانتقال إلى هذا القسم من هنا.

أمور يجب معرفتها قبل استخدام أجهزة إزالة الشعر:

هل إزالة الشعر بالليزر آمنة؟

عند استخدام أجهزة الليزر على الجسم، فإنه يتم امتصاص الطاقة الضوئية بواسطة الشعر لأنها تعد مناطق ذات صبغة أعلى، وبالمثل فإنه لا يجب استخدام أجهزة إزالة الشعر بالليزر على الشامات أو الوشوم أو الوحمات لأنها أيضًا مناطق ذات صبغات أعلى. فبالتالي، فإن إزالة الشعر بالليزر تكون آمنة عند استخدامها بشكل صحيح لأنها لن تعالج أي شيء سوى الشعر (فتجعله أضعف).

هل إزالة الشعر بالليزر تسبب السرطان؟

لربما تكون قد شعرت بالقلق حول الإشعاع وآثاره.

وهناك العديد من الأشكال للإشعاعات المختلفة، والتي تظهر على الطيف الكهرومغناطيسي. ويَستخدِم الإشعاع المستخدَم في التصوير الطبي الإشعاعات الأيونية وموجات جاما والأشعة السينية (أشعة أكس). وتعتبر الأشعة فوق البنفسجية الصادرة من الشمس من الإشعاعات الأيونية. والإشعاع الأيوني لديه طاقة كافية ليكون قادرًا على كسر الروابط بين الجزيئات الأيونية، مما يعني أن الحمض النووي في الخلايا يمكن أن يتأثر.

ولكن ليست كل الإشعاعات لديها ما يكفي من الطاقة لتكون قادرة على القيام بذلك. فالإشعاع غير الأيوني له خصائص مشابهة للإشعاع الأيوني، ولكن ليس لديه طاقة كافية لكسر الروابط في الجزيئات.  والإشعاع المستخدم في إزالة الشعر بالليزر هو شكل من أشكال الإشعاع غير الأيوني، لذلك لن يتسبب في تكسير الجزيئات أو تحور الخلايا. ما يعني أن إزالة الشعر بالليزر لا تسبب السرطان.

وإحدى الميزات المهمة لجهاز إزالة الشعر بالليزر أو جهاز ومضات الضوء المكثف (IPL) التي ستختارها تمتلك فلتر للأشعة الفوق البنفسجية، حيث يعمل هذا الفلتر على إزالة الأشعة فوق البنفسجية الضارة المحتملة من شعاع الضوء الذي يستهدف شعرك، وذلك لمنع الأضرار غير المتوقعة التي قد تلحق ببشرتك. يجب تجنب استخدام الأجهزة التي لا تحتوي على هذه الميزة.

ما هي مخاطر إزالة الشعر بالليزر؟

ينبغي استخدام هذه الأجهزة بحذر حتى لو كانت لا تسبب السرطان. حيث يكمن خطر استخدامه من كونه قد يسبب حروقاً في الجسم إن لم تستخدم بطريقة صحيحة، خاصة في المناطق الداكنة في الجسم مثل النمش والشامات والوشوم والتي تحتوي على صبغيات أعلى من المناطق الأخرى، والتي قد تزداد احتمالية الإصابة بحروق بها.

إذا كنت تعاني من سرطان الجلد، أو الصرع، أو الهربس ، أو نتوءات الجروح، أو الطفح الجلدي، أو الذئبة ، أو تصلب الجلد، أو البهاق، أو كنت قد استخدمت أدوية مؤخرًا مثل أكوتاني أو التتراسيكلين ، فنحن نوصي بالبحث عن استشارة مختص

وبسبب نقص الأبحاث حول التأثيرات على الجنين، فنوصي بعدم استخدام أجهزة إزالة الشعر بالليزر أثناء الحمل. يمكنكي استخدامه بعد الولادة، كما وينصح بعدم استخدامها في فترة الرضاعة الطبيعية.

ما هي الآثار الجانبية لأجهزة الليزر وأجهزة ومضات الضوء المكثف؟

يعتبر تهيج الجلد هو أحد الآثار الجانبية الشائعة، والذي قد يظهر كحكة، وعدم الراحة، أو الشعور بالوخز، والاحمرار والتورم. تعتبر هذه الآثار طبيعية وعادة ما تستمر بضع ساعات فقط كما هو الحال مع طرق إزالة الشعر الأخرى. وفي بعض الأحيان قد تتغير الصبغة في المنطقة المعالجة، حيث قد تصبح أغمق أو أفتح، ولكن هذا الأمر مؤقت فقط.

الآثار الجانبية النادرة تشمل ظهور تقرحات أو قشور أو ندبات. وقد يصبح الشعر رماديًا، أو قد يزداد نمو الشعر في بعض الحالات النادرة جدًا. من المهم الحفاظ على نظافة المنطقة قبل وبعد العلاج لمنع العدوى، وهو أيضًا من الآثار الجانبية النادرة ولكنها محتملة.

الفرق بين إزالة الشعر بالليزر و ازالة الشعر بالنبضات الضوئية المكثفة

يعد الضوء النبضي المكثف شكلًا آخر من أشكال إزالة الشعر، ويشبه إلى حد ما إزالة الشعر بالليزر. ومبدأ كلا العلاجين هو نفسه ويستند إلى استخدام الطاقة الضوئية على المنطقة المراد علاجها، والتي تمتصها بصيلات الشعر، مما يؤدي إلى إتلافها، وبالتالي يمنع نمو الشعر في النهاية.

علاج ومضات الضوء المكثف لا يستخدم الليزر، ولكنه يستخدم طيفًا واسعًا من الأطوال الموجية الخفيفة والتي يكون تركيزها قليل مقارنة بالليزر.

لا تصل الومضات الخاصة بأجهزة ومضات الضوء المكثف إلى مناطق عميقة بالجلد كما يفعل الليزر. الأمر الذي يؤدي إلى تسخين الجلد المحيط بصورة أكبر. ولأن الومضات الخاصة بهذا النوع من الأجهزة أقل تركيزًا من الليزر فإنها تستغرق وقتًا أطول للتأثير على نمو الشعر. ولكن هذه الأجهزة تعد بديلًا أرخص لليزر.

ومضات الضوء المتغير (VPL)

وهناك أيضا أجهزة ومضات الضوء المتغير (VPL) لإزالة الشعر. وهذا النوع يشبه أجهزة (IPL) من حيث استخدامه لطيف واسع من الضوء بدلاً من الليزر. ويمكن تغيير الإعدادات الخاصة بهذه الأجهزة بحيث يمكنها علاج أنواع مختلفة من الشعر. ولكن هذه الأجهزة أكثر دقة في استهداف الشعر، فبالتالي فإن النتائج تكون أفضل. ومقارنة مع الليزر فإنه أقل تركيزاً في استهداف الشعر، وتحتاج إلى أكثر من جلسة للحصو على نتائج مرضية.

كيف تستعدي او تستعد لجلسات ازالة الشعر


التخطيط مسبقا

إذا كنت تتناول أي علاج بالمضادات الحيوية، فقم بتأجيل جلسة إزالة الشعر بالليزر حتى بعد أسبوعين من تناول الجرعة النهائية.

الحلاقة بالشفرات ضرورية قبل الجلسات

على عكس استخدام الخيط أو الواكس (الشمع) ، فأنك لا تحتاج إلى وجود شعر على سطح البشرة حتى يعمل العلاج بالليزر. ويُنصح بالحلاقة في غضون 12 ساعة قبل إزالة الشعر بالليزر لأنه سيمنع الشعر من النمو على السطح عند استخدام الليزر

عدم إستخدام الواكس (الشمع) أو الخيط

من المهم أيضًا عدم استخدام الشمع أو الخيط في المنطقة المراد إزالة الشعر منها بالليزر في الشهر الذي يسبق استخدام الليزر؛ لأن هذا سيعطل مرحلة نمو الشعر الطبيعي، وبالتالي تقليل فعالية العلاج بالليزر بدرجة كبيرة.

تنظيف البشرة

تأكدي من عدم وجود مستحضرات التجميل ومزيلات العرق والكريمات أو غيرها من منتجات التجميل على البشرة. وتأكدي من أنه في الأسابيع التي تسبق الجلسات، ان البشرة مرطبة بدرجة كافية.

ارتداء ملابس فضفاضة

 اختاري ملابس تساعدك في كشف المنطقة المراد علاجها بسهولة وبشكل مريح. وكما وتعمل على تقليل أي تهيج أو حساسية في المنطقة بعد الجلسة، لذا فارتداء الجينز الضيق ليس بفكرة جيدة إذا كنتي تريدين إزالة الشعر من الساقين أو من المناطق الحساسة


حماية البشرة

تأكدي من استخدام واقي شمس بشكل مستمر في الأسابيع التي تسبق العلاج وبعده، حتى ولو كنتي في مكان بعيد عن أشعة الشمس كمكتب العمل. لا تستخدمي كراسي التشميس أو التان المؤقت، ولا تتعرضي لأشعة الشمس المباشرة في الأسابيع التي تسبق العلاج وبعده. لأن كل ما سبق يؤدي إلى جفاف البشرة، ويجعها أكثر عرضة للحروق. وفي حالة التان، فإن إزالة الشعر بالليزر تكون أقل فعالية حيث أن البشرة الداكنة سوف تمتص قدرًا أكبر من الطاقة من الليزر.

العناية ما بعد جلسات ازالة الشعر

ونكررها مرة أخرى، لا تستخدمي الشمع.

من خلال إزالة الشعر بالشمع أو الخيط بعد العلاج، قد تتلف ما قام به الليزر من تدمير بصيلة الشعر. ما يعني أنكي قمت بإعادة نمو الشعر في المناطق التي لم تعالج بالليزر بعد.

استخدام واقي الشمس

تحتاجي إلى تجنب أشعة الشمس المباشرة ومنتجات التان لمدة 2-4 أسابيع بعد العلاج. ويجب عليك استخدام واقي من الشمس، وتأكد من أن عامل الحماية من الشمس (SPF) فيه مرتفع. ذلك لأن البشرة التي تمت معالجتها تكون أكثر حساسية لأشعة الشمس من المعتاد، لذا استخدمي واقي شمسي SPF أعلى من المعتاد.

تجنبي الحمامات الساخنة

لمدة 48 ساعة على الأقل بعد العلاج، تجنبي الاستحمام بالماء الساخن لأن هذا يمكن أن يعمل تهيج جلدك. وبالمثل، لا تذهبي إلى الجيم أو الساونا في هذا الوقت.

تجنبي استخدام المكياج ومزيلات العرق

إذا كنتي قد أزلتي الشعر بالليزر من تحت الإبطين أو الوجة، فتجنبي استخدام مزيلات العرق والماكياج. لأنه من الممكن أن تسبب حساسية. وفي هذه الحالة، قومي بإزالتها وترطيبها باستخدام فيتامين (هـ/ E ) لتهدئة البشرة.

لا تقومي بحك المنطقة المعالجة

من الطبيعي أن تشعر بحكة خفيفة في المنطقة المعالجة، لكن لا تحك لأن الجلد سيكون أكثر حساسية وأكثر عرضة للندب إذا ما تم حكه.

لا للتقشير

بعد اختفاء أي احمرار بالبشرة، يمكنك تقشير المنطقة المعالجة برفق. ومع ذلك، من المهم عدم القيام بذلك في وقت مبكر جدًا. ففي العادة، سوف تحتاجي إلى الانتظار 1-2 أسبوع على الأقل بعد العلاج.


واخيراً,

تأكدي من اخذ فترات راحة بين كل جلسة وأخرى

لإعطاء البشرة فرصة للتعافي، تأكدي من ترك ما بين 4 إلى 12 أسبوع بين كل جلسة، ما لم يوصي دليل التعليمات الخاص بك بخلاف ذلك. تذكر أن الإفراط في علاج نفس المنطقة في الجسم قد يترتب عليه اضرار كبيراً بالبشرة.

افضل اجهزة ازالة الشعر باليزر المنزلي و ومضات الضوء المكثف

افضل اجهزة ازالة الشعر في السوق حيث نذكر ايجابيات و سلبيات كل جهاز

About the author

فريق دُلني

تحرير و تدقيق - فريق دُلني