دول الكومنولث -ما هي و لماذا سميت بهذا الاسم

اتحاد دول الكومنولث، والتي تُعرف اختصارًا بالكومنولث، هو اتحاد سياسي من 53 دولة، جميعها تقريبًا من دول الإمبراطورية البريطانية سابقًا. ومن أهم مؤسسات هذه المنظمة سكرتارية الكومنولث التي تركز على العلاقات الحكومية بين دول المنظمة، ومؤسسة الكومنولث والتي تركز على العلاقات غير الحكومية بين الدول الأعضاء.

تابع قراءة المقال لتتعرف أكثر على دول الكومنولث ولماذا سميت بهذا الاسم.


كم يبلغ عدد أعضاء اتحاد دول الكومنولث؟

يتكون اتحاد دول الكومنولث من 53 دولة موزعة على جميع قارات العالم.

اتحاد دول الكومنولث، والتي تُعرف اختصارًا بالكومنولث، هو اتحاد سياسي من 53 دولة، جميعها تقريبًا من دول الإمبراطورية البريطانية سابقًا. ومن أهم مؤسسات هذه المنظمة سكرتارية الكومنولث التي تركز على العلاقات الحكومية بين دول المنظمة، ومؤسسة الكومنولث والتي تركز على العلاقات غير الحكومية بين الدول الأعضاء.

وتعود نشأة اتحاد الكومنولث إلى النصف الأول من القرن العشرين وذلك مع انتهاء الاستعمار البريطاني واستقلال الدول عن الإمبراطورية البريطانية.

ولقد نشأ الاتحاد في البداية في أعقاب إعلان بلفور في المؤتمر الإمبريالي لعام 1926، ثم أصبح رسميًا في عام 1931 بموجب قانون "وستمنستر". أما اتحاد الكومنولوث بصورته الحالية فقد تشكل رسميًا بموجب إعلان لندن لعام 1949 والذي حدّث شكل الاتحاد ونص على أن جميع الدول الأعضاء تتمتع بالحرية والمساواة.

ويرأس هذا الاتحاد حاليًا الملكة إليزابيث الثانية، والتي تُعتبر رمز الاتحاد. وفي عام 2018 قرر اجتماع رؤساء حكومات الكومنولث تعيين الأمير تشارلز أمير ويلز خليفة لها، رغم أن المنصب ليس وراثيًا من حيث المبدأ. وترأس الملكة 16 دولة من الدول الأعضاء، والتي تُعرف باسم عالم الكومنولوث، أما الدول المتبقية فهي عبارة عن 32 جمهورية وخمسة أنظمة ملكية مختلفة.

دول الكومنولث

ولا تحمل الدول الأعضاء أية التزامات قانونية تجاه بعضها، وإنما يربطها استخدام اللغة الإنجليزية والعلاقات التاريخية المشتركة. وينص ميثاق الكومنولث على مجموعة من القيم المشتركة والتي تتمثل في الديمقراطية وحقوق الإنسان وسيادة القانون. ويتم تعزيز هذه القيم عن طريق دورة ألعاب الكومنولث التي تُقام مرة كل أربع سنوات.

وتغطي دول الكومنولث أكثر من 29,958,050 كم مربع، وهو ما يوازي 20% من مساحة اليابسة في العالم، كما أنها موزعة على قارات العالم الستة.

الأعضاء

يتكون اتحاد دول الكومنولث من 53 دولة موزعة على جميع قارات العالم. ويبلغ تعداد سكان الدول الأعضاء مجتمعة 2,4 مليار نسمة، أي حوالي ثلث سكان الأرض، من بينهم 1,26 مليار نسمة يعيشون في الهند، و220 مليون نسمة يعيشون في باكستان. ويعيش 94% من سكان الاتحاد في آسيا وإفريقيا. ومن حيث التعداد السكاني فإن أكبر الدول بعد الهند وباكستان هي نيجيريا (170 مليون نسمة) وبنغلاديش (156 مليون نسمة) والمملكة المتحدة (65 مليون نسمة) فيما تُعتبر توفالو أصغر الدول بتعداد 10,000 نسمة.

أما من حيث المساحة فإن أكبر الدول هي كندا بمساحة 9,984,670 كم مربع، تليها أستراليا بمساحة 7,617,930 كم مربع، ثم تليها الهند بمساحة 3,287,263 كم مربع. وفي عام 2016 بلغ الناتج المحلي الإجمالي لدول الكومنولث مجتمعة أكثر من 9 تريليون دولار، ولكن 78% منه يعود إلى أكبر أربع قوى اقتصادية في الاتحاد وهي: الهند (2.971 ترليون دولار) والمملكة المتحدة (2.829 تريليون دولار) وكندا (1,739 تريليون دولار) وأستراليا (1,417 تريليون دولار).

ويستخدم مصطلح "عضو عليه ديون مستحقة" للإشارة إلى الدول الأعضاء التي عليها ديون مستحقة. وفي الماضي كان يُستخدم مصطلح "العضوية الخاصة" للإشارة إلى هذه الدول، ولكن تم تغيير المصطلح بناءً على توصية لجنة عضوية دول الكومنولث. وتجدر الإشارة إلى عدم وجود دول عليها ديون مستحقة في الاتحاد حاليًا. وقد كانت ناورو آخر دولة عليها ديون مستحقة ولكنها استعادت عضويتها الكاملة في يونيو 2011.

دول اتحاد الكومنولث

الدول بحسب المنطقة

دول الكومنولث -ما هي و لماذا سميت بهذا الاسم 1

أفريقيا

آسيا

الكاريبي والأمريكتين

أوروبا

المحيط الهادئ

-بوتسوانا

-الكاميرون

-غامبيا

-غانا

-كينيا

-مملكة سواتيني

-ليسوتو

-ملاوي

-موريشيوس

-موزمبيق

-ناميبيا

-نيجيريا

-رواندا

-سيشيل

-سيرا ليون

-جنوب أفريقيا

-أوغندا

-جمهورية تنزانيا المتحدة

-زامبيا

-بنغلاديش

-بروناي دار السلام

-الهند

-ماليزيا

-باكستان

-سنغافورة

-سيريلانكا

-أنتيغوا وبربودا

-جزر البهاما

-بربادوس

-بليز

-كندا

-دومينيكا

-غرينادا

-غيانا

-جامايكا

-سانت لوسيا

-سانت كيتس ونيفيس

-سانت فنسنت وجزر -غرينادين

ترينيداد وتوباغو

-قبرص

-مالطا

-المملكة المتحدة

أ-ستراليا

-فيجي

-كيريباتي

-ناورو

-نيوزيلندا

-بابوا غينيا الجديدة

-ساموا

-جزر سليمان

-تونغا

-توفالو

-فانواتو

لماذا سميت دول الكومنولث بهذا الاسم؟

ظهر مصطلح اتحاد الكومنولث لأول مرة في عام 1884، وذلك خلال زيارة اللورد بريمروز إلى أستراليا حيث صرح في مدينة أديلايد الأسترالية أن العديد من مستعمرات التاج البريطاني سوف تصبح حرة ومستقلة بمرور الوقت، مشيرًا إلى أن هذه الدول سوف تشكل اتحاد الكومنولث.

معلومات أخرى:

  • يبلغ التعداد السكاني لدول الاتحاد الـ 53 حوالي 2.245 مليار نسمة، وهو ما يشكل ثلث تعداد الأرض. علمًا أن نصفهم تقريبًا يعيشون في الهند.
  • أكبر أربعة دول في الاتحاد من حيث التعداد السكاني هي الهند بـ 1.3 مليار نسمة، وباكستان بـ 196 مليون نسمة، ونيجيريا بـ 174 مليون نسمة، وبنغلاديش بـ 162 مليون نسمة.
  • تُعتبر توفالو وناورو أصغر دول اتحاد الكومنولث من حيث السكان إذ لا يتجاوز التعداد السكاني لكل منهما 11,000 نسمة.
  • تغطي دول الاتحاد الـ 53 مجتمعة مساحة 12.1 مليون ميل مربع، أي حوالي 21% من مساحة اليابسة على الأرض.
  • أكبر دول الاتحاد من حيث المساحة هي كندا بمساحة 3.8 مليون ميل مربع، وأستراليا بمساحة 3.0 مليون ميل مربع، والهند بمساحة 1.3 مليون ميل مربع.
  • يشكل اقتصاد دول الكومنولث 16% من الاقتصاد العالمي.
  • استنادًا إلى تعادل القوة الشرائية فإن أكبر أربعة قوى اقتصادية في الاتحاد هي الهند بـ 2,600 مليار دولار، والمملكة المتحدة بـ 1,500 مليار دولار، وكندا بـ 930 مليار دولار، وأستراليا بـ 520 مليار دولار.

الأهداف والأنشطة

  • لقد رُسمت أهداف اتحاد الكومنولث لأول مرة في إعلان سنغافورة لمبادئ الكومنولث الصادر في عام 1971، وقد نص الإعلان على العمل من أجل تحقيق السلام العالمي وتعزيز الديمقراطية التمثيلية والحريات الشخصية والمساواة وحرية التجارة، بالإضافة إلى محاربة العنصرية والفقر والجهل والمرض.
  • وقد أُضيف إلى هذه الأهداف محاربة التمييز على أساس الجنس وذلك بموجب إعلان لوساكا الصادر عام 1979، وتعزيز الاستدامة البيئية وذلك بموجب إعلان لانكاوي الصادر عام 1989. وقد جرى التأكيد على جميع هذه الأهداف مجتمعة في إعلان هراري لعام 1991.
  • وتتمثل أبرز أولويات اتحاد الكومنولث في الوقت الحالي بالسعي إلى تعزيز الديموقراطية والتنمية، وذلك كما جاء في إعلان آسو روك في عام 2003 والذي نص على الآتي "إننا ملتزمون بقيم الديمقراطية والحكم الرشيد وحقوق الإنسان والمساواة بين الجنسين ومشاركة فوائد العولمة على نحو متساوٍ." ويوضح موقع الكومنولث أن مجالات عمل الاتحاد تشمل الديمقراطية والاقتصاد والتعليم والمساواة بين الجنسين والحكم وحقوق الإنسان والقانون والدول الصغيرة والرياضة والاستدامة والشباب.

وتدعم حكومات الكومنولث عبر صندوق تبرعات تطوعي منفصل برنامج شباب الكومنولث، وهو برنامج تابع لسكرتارية الاتحاد ويمتلك مكاتب في كل من غولو (كندا) ولوساكا (زامبيا) وشانديغار (الهند) وجورج تاون (غيانا) وهونيارا (جزر سليمان).

عائلة دول الكومنولث

تتشارك دول الكومنولث عبر العديد من الروابط خارج الإطار الحكومي، حيث توجد أكثر من مئة منظمة غير حكومية مشتركة تعمل في مجالات الرياضة والثقافة والتعليم والقانون والعمل الخيري.

ومن أمثلة هذه المنظمات اتحاد جامعات الكومنولث والذي يُعتبر قناة اتصال أكاديمية مهمة تعمل على توفير المنح للطلاب للدراسة في جامعات من دول أخرى في الاتحاد. ويُضاف إلى كل ذلك العديد من الاتحادات غير الرسمية الأخرى التي تجمع بين الأفراد العاملين في مجال القانون والحكومة مثل اتحاد محاميي الكومنولث والاتحاد البرلماني لدول الكومنولث.

منظمة الكومنولث

منظمة الكومنولث هي منظمة حكومية تتبع لحكومات دول اتحاد الكومنولث وتهدف إلى تحقيق قيم وأولويات الاتحاد المتمثلة في تعزيز الديمقراطية والحكم الرشيد، وتشجيع احترام حقوق الإنسان والمساواة بين الجنسين، والقضاء على الفقر، وتحقيق التنمية المستدامة التي تركز على الشعوب، وتشجيع الفنون والثقافة.

وكانت المنظمة قد تأسست في عام 1965 بواسطة رؤساء حكومات دول الاتحاد، علمًا أن الانضمام إليها متاح لجميع الدول الأعضاء. وفي شهر ديسمبر 2008 بلغ عدد أعضاء المنظمة 46 من أصل 53 دولة. وكانت دولة جبل طارق قد مُنحت صفة عضو مشارك في المنظمة وهي صفة تُمنح للدول المرتبطة بالاتحاد أو الدول الأعضاء التي تقع وراء البحار. وتتعاون منظمة الكومنولث بصفة مستمرة ومنتظمة مع سكرتارية الاتحاد، وهي تواصل العمل لتحقيق الأهداف العامة التي أنشئت من أجلها كما نصت على ذلك مذكرة التفاهم الخاصة بالمنظمة.

منظمة الكومنولث

الثقافة

تمتلك العديد من دول الكومنولث عادات وتقاليد تُعتبر جزءًا من الثقافة المشتركة لدول الاتحاد. ومن أمثلة ذلك لعب الكريكيت والرجبي والقيادة على اليسار والعمل بنظام وستمنستر البرلماني واستعمال القانون العام وتشابه نظام الرتب العسكرية والبحرية وانتشار استخدام اللغة الإنجليزية وتصنيف الإنجليزية كلغة رسمية، بالإضافة إلى استعمال التهجئة البريطانية بدلاً من التهجئة الأمريكية.

النظام السياسي

استنادًا إلى التاريخ الدستوري المشترك، فإن العديد من دول اتحاد الكومنولث تمتلك أنظمة سياسية وقانونية ومتشابهة. إن اتحاد الكومنولث يطلب من جميع الدول الأعضاء أن تكون أنظمة ديمقراطية فعالة تحترم حقوق الإنسان وسيادة القانون. كذلك تعمل معظم دول الكومنولث بنظام "وستمنستر" البرلماني. ويسهل الاتحاد البرلماني لدول الكومنولث التعاون بين الهيئات التشريعية التابعة لدول الاتحاد، فيما يعزز منتدى الحكم المحلي لدول الكومنولث قيم الحكم الرشيد بين مسؤولي الحكومات المحلية التابعة للاتحاد. كذلك تستعمل معظم الدول الأعضاء القانون العام والذي يستمد جذوره من التراث القانوني الإنجليزي. أما اللجنة القضائية للمجلس الخاص فهي تُعتبر المحكمة العليا لـ 14 دولة من دول الاتحاد.

المصادر

https://thecommonwealth.org -  Member countries

https://en.wikipedia.orgCommonwealth of Nations

دول الكومنولث -ما هي و لماذا سميت بهذا الاسم 3

​شارك

إذا أعجبك هذا المقال فلا تدع الفائدة تتوقف عندك، ساعد في نشر هذا المقال لتعم الفائدة


About the author

سندس

كاتبة و محررة - منصة دُلني