طريقة استخدام و فوائد جل الصبار للبشرة

هناك العديد من الاستخدامات والفوائد لجل الصبار الرائعة والتي لا يمكن وصفها، خاصة في معالجة والعناية بالبشرة و الشعر إذا ما تم استخدامه ضمن الروتين اليومي، كالمحافظة على صحة البشرة والحد من ظهور التجاعيد وتخفيف حب الشباب إلى الوقاية من أضرار UVA / UVB، وتقليل الهالات السوداء.

هذه المقال سوف يغطي المواضيع التالية:

هل استخدام جل الصبار مفيد لوجهك؟ الجواب هو نعم! حيث أثبتت الأبحاث أن جل الصبار يحتوي على العديد من الفوائد التي تحسن بشرتك - سواء لوجهك أو في أي مكان آخر على جسمك.

لجل الصبار الكثير من الفوائد تتجاوز فوائد مياه الصبار

كانت مياه الصبار شائعة الاستخدام لبضع سنوات، حيث كان المشاهير يروجون له لما يحتويه من فوائد عديدة للبشرة، كما قامت ماركات العناية والجمال باستخدامه والترويج له مدعيين أنه يجدد ويحسن من صحة البشرة. فمياه الصبار مثل أي من مشروبات الالكترولايت ومشروبات الفيتامينات له فوائد في معالجة بشرتك بالكامل- ومع ذلك ، فإن 7 ٪ فقط من المشاركين في مسح أجرته Poshly قد قاموا بتجربته.

ومع ذلك، فإن الاستخدام الموضعي المباشر على البشرة قد أُجري عليه العديد من الأبحاث العلمية أكثر من تلك التي تتناول شرب الصبار. وكلا الاستخدامان يوفران العديد من الفوائد الصحية لاحتوائهما على بفيتامين E ، وفيتامين K. سيساعد التطبيق الموضعي - بخلاف تناوله عن طريق الفم - على تقليل التجاعيد ومحاربة علامات الشيخوخة (البقع الداكنة والخطوط الدقيقة وما إلى ذلك)، وتعزيز الصحة العامة للبشرة.

لذا ، كيف سيساعدك جل الصبار على تحسين صحة بشرة وجهك؟

هناك العديد من الفوائد! فجل الصبار منتج طبيعي قوي يحتوي على الكثير من الفوائد الصحية المثبتة علمياً.

فوائد جل الصبار

فمن فوائد واستخدامات جل الصبار أنه يقلل من ضرر البشرة الناجم عن الأشعة فوق البنفسجية UVA و UVB، حيث تساهم هذه الأشعة في تلف سطح الجلد الخارجي.

وعند إضافته إلى ماسك الوجه، فإن جل الصبار يعمل كمعالج لترطيب البشرة وزيادة نضارته.

كما ويستخدم الصبار لعلاج البقع الداكنة على البشرة أو تحت العينين؛ وذلك  لغناه بفيتامين ك الذي يعمل أيضاً على تفتيح وزيادة نضارة البشرة.

ويساعد جل الصبار أيضاً على التئام الجروح.

وفي بعض الدراسات الحديثة، أُثبت أن زيت الصبار يعزز نمو الشعر.

كما وُجد أن من فوائد واستخدامات جل الصبار أنه يعمل كمضاد للأكسدة حيث تم اختبار ذلك في أنظمة اختبار متعددة- تحديدًا اختبار نشاط الكسح الجذري DPPH، اختبار  Trolox المكافئ لقياس قدرة مضادات الأكسدة، تقليل الطاقة، اختبار تبيض الكاروتين، نشاط المركبات المعدنية - كما وُجد أنه يعمل كمضاد للبكتيريا أيضاً ضد جميع البكتيريا التي تم اختبارها تقريبًا.

ولقد اُستخدمت نباتات الصبار على نطاق واسع في أمريكا الشمالية كمصدر للغذاء ولعلاج مختلف الاضطرابات الصحية، مثل الالتهابات وشيخوخة الجلد.

جل الصبار غني بعدة أنواع من الفيتامينات

ويعتبر جل الصبار من النباتات المفيدة والمتعددة الاستخدام لاحتوائه على عدة أنواع من الفيتامينات والمعادن والأحماض الدهنية الأساسية (EFAs) ، بما في ذلك:

فيتامين هــ: يساعد فيتامين هــ على منع تشكل الجذور الحرة، والتي تلعب دورًا كبيرًا في الحد من الشيخوخة البشرة. كما ويحتوي ثمار الصبار الشوكي على 150٪ من فيتامين هـ أكثر من زيت الأرغان، كما وتحتوي جميع أصناف الصبار على كمية كبيرة من فيتامين هـ.

فيتامين ك: يساعد فيتامين ك على تفتيح البشرة وتقليل الخطوط الدقيقة وتهدئة الاحمرار والتهيج ومعالجة البشرة- خاصة بعد العمليات التجميلية (أو الطبية).

بيتالينس(Betalains): لها خصائص قوية كمضاد للأكسدة وللالتهابات، والتخلص من السموم. توجد عادة في البنجر، ولكنها موجودة أيضًا في الصبار وبنسبة كبيرة.

حمض اللينوليك: حمض ايفا(EFA) أوميغا-6، يعمل حمض اللينوليك على تغذية وتجديد خلايا بشرتك، مما يساعده على الاحتفاظ برطوبتها. كما ويحتوي على بعض الخصائص التي يمكن أن تساعد في الحد من ظهور حب الشباب، وجعل البشرة ملساء ناعمة.

حمض الأوليك: كما ويوجد في الأفوكادو والزيوت الشائعة (مثل زيت اللوز وزيت الزيتون)، ويعمل تغذية وإمداد البشرة بالعناصر الغذائية الأساسية، ويعمل أيضاً على الحفاظ على رطوبة البشرة.

الأحماض الدهنية الأساسية: تحتوي جميع الزيوت النباتية على كل من الأحماض الدهنية غير الأساسية والأساسية. وعندما لا تحصل البشرة على ما يكفي من الأحماض الدهنية الأساسية (EFAs)، فإن البشرة تكون أكثر عرضة للجفاف أو الحساسية أو الشحوب.

حمض البالمتيك: هذا الحامض له خصائص مضادة للأكسدة ومعالجة على حد سواء ، وهو معروف في معالجة التهاب الجلد والأكزيما. ويفرز هذا الحمض بشكل طبيعي في بشرتنا، ولكن يقل إفرازه مع التقدم بالعمر، وبالتالي توجب الحاجة إلى استخدامه من خلال التطبيق الموضعي لهذا الحمض.

فتوسترولس: وهذه الجزيئات الشبيهة بالكولسترول موجودة في جميع الأغذية النباتية. أنها تساعد في معالجة بطء إنتاج الكولاجين الناتج عن التعرض لأشعة الشمس، من خلال تحفيز إنتاج كولاجين جديد.

مادة البوليفينول: هذا المنتج النباتي الطبيعي له القدرة على حماية البشرة من الآثار الضارة للأشعة فوق البنفسجية، بما في ذلك مخاطر الإصابة بسرطان الجلد. ويُستخدم البوليفينول في الكريمات الواقية من الشمس وبالتالي فإنه يعمل على الحد من أمراض الجلد المرتبطة بالالتهاب الناتج عن الإشعاع فوق البنفسجي، والإجهاد التأكسدي، وتلف الحمض النووي.

الفلافونيداتالفلافونيدات هي فئة فرعية من مادة البوليفينول وموجودة بشكل كبير في الطبيعة. وتتكون مادة البوليفينول من  الفلافونويد والتانينات مما يجعلها حساسة للغاية للإنزيمات المؤكسدة.

ويحتوي جل الصبار أيضاً على الأحماض الأمينية والفيتامينات ب، ج، والكالسيوم والبوتاسيوم والمغنيسيوم والحديد.

ولقد اكتسب جل الصبار اسم "القوة المحركة" في منتجات العناية بالبشرة والصحة لغناه بالفيتامينات والعناصر الغذائية.

ما أنواع الصبار التي يمكنك استخدامها على وجهك؟


طريقة استخدام و فوائد جل الصبار للبشرة 1


يمكن الحصول على العديد من فوائد الصبار من أي نوع كان عند استخدامها في روتين العناية بالبشرة. وبالطبع، يرجى استشارة مختص النباتات قبل اختيار أي نوع من الصبار البري، أو طبيب الأمراض الجلدية قبل استخدامه على بشرتك. ويحتوي جل الصبار على مكونات هائلة والتي تستخدمها ماركات التجميل ومحبي العناية بالبشرة في السيرومات، والمرطبات، والمقشرات، وغسول الوجه أو الجسم.

من أنواع الصبار المستخدمة:

زيت ثمرة الصبار-الصبر (الاسم العلمي: Opuntia ficus-indica): تحتوي ثمرة الصبار على فيتامين ه أكثر من أي زيت تجميل في السوق (150٪ أكثر من زيت الأرغان)، وأعلى نسبة من الأحماض الدهنية غير المشبعة (بنسبة 88 ٪)، مما يجعل زيت الصبار مفيد للغاية لصحة البشرة. ويعمل زيت الصبر على تقليل وتصغير حجم المسام، وتحسين مرونة البشرة، بالإضافة إلى العديد من الفوائد الأخرى.

ورقة الصبار(Opuntia cacti): يعتبر ورق الصبار المكسيكي واحداً من أكثر النباتات غنىً بالبيتالينس مثل أي نوع آخر من الصبار، كما ويحتوي أيضاً على العديد من العناصر الغذائية المفيدة للبشرة.

ما هو البيتالينس(betalains) ؟ إنه نوع من الصبغات الموجودة في نباتات القرنفليات. ويعتقد أنها تساعد في مكافحة الشيخوخة بشكل أساسي، ولكن هناك حاجة لإجراء المزيد من البحوث العلمية.

زيت بذور الصبار: يحتوي زيت بذور الصبار على حمض اللينوليك ، وفيتامين ه (توكوفيرول) ، وفيتامين ك، وفلافونويدس التي تندمج مع بعضها البعض لتكوين مادة تعمل تحسين ومعالجة البشرة. ويحتوي الصبار على البيتالينس بنسبة كبيرة، وهو عنصر طبيعي مضاد للأكسدة ومضاد للشيخوخة.

عائلة باتشيسيريس (Pachycereus): هي نوع من أنواع الصبار الذي ينمو في جميع أنحاء المكسيك. ويتميز بتركيبته الكيميائية الجمالية المشابهة للأصناف الأخرى من الصبار والتي يمكن استخدامها في الوصفات المنزلية  الخاصة بالعناية بالبشرة، والتي تستخدم أيضاً في المنتجات التجارية.

ليس هذا وحسب، بل هناك أنواع أخرى من الصبار التي يمكن أن يكون لها تأثير كبير في معالجة وتحسين بشرتك. ولكن ما سبق ذكره، هي أنواع من الصبار التي تم تجربة وإثبات فوائدها مخبرياً.

ما هي فوائد جل الصبار الجمالية للبشرة وخاصة للوجه؟

لذا قد تتساءل ما هي فائدة هذه الفيتامينات، والأحماض الدهنية الأساسية، والعناصر الغذائية على بشرتك؟

أقصر جواب هو: العديد من الفوائد. يحتوي جل الصبار على مجموعة متنوعة من الاستخدامات التقليدية والمتطورة. 

فوائد الصبار للبشرة وكيفية استخدامه:

الترطيب: ويتميز جل الصبار بقدرته على الاحتفاظ  بترطيب البشرة والشعر.

تفتيح البشرة: يساعد جل الصبار على تخفيف الهالات السوداء تحت العينين والتصبغات الأخرى في الوجه الناتجة عن الحمل  والتغيرات الهرمونية في الجسم والتعرض للشمس؛ وذلك لغناه بفيتامين ك.

المرونة والنعومة: يمكن لجل الصبار المساعدة في استعادة مرونة البشرة وجعلها أكثر نعومة وحيوية خالية من التجاعيد.

حب الشباب: يساعد جل الصبار في معالجة الالتهابات الفيروسية والأضرار الجلدية وخاصة حب الشباب؛ ذلك لأن مختلف الأنواع من جل الصبار لا تسبب في سد مسامات البشرة.

التئام الجروح: يمكن أن يساعد جل الصبار على التئام الجروح وعلاج الحروق والحد من الالتهاب. ويمكنك إنشاء كمادات طبيعية منه من خلال وضع المادة الهلامية للصبار مباشرة على الجرح.

تقليل التجاعيد: يعمل جل الصبار على تقليل التجاعيد بسبب احتوائه على فيتامين هـ بنسبة كبيرة، والذي يساعد في منع تشكل الجدور الحرة، وبالتالي زيادة تجدد الخلايا. كما ويحتوي جل الصبار على الأحماض الدهنية بنسبة عالية والتي تعمل على تقليل ظهور التجاعيد وتحسين البشرة بشكل عام.

مكافحة علامات التقدم بالسن: من خلال تقليل ظهور التجاعيد وتحسين البشرة بشكل عام لغناه بالعناصر المغذية بشكل كبير المستخدمة في منتجات العناية بالبشرة. ويستخدم حوالي 68٪ من السيدات السيرومات المقاومة لعلامات التقدم بالسن. فإذا أردت تجريب إحداها، يوصى بتجريب تلك المحتوية على جل الصبار في مكوناتها.

لماذا تستخدم النساء المنتجات المكونة من ثمار الصبار بصورة كبيرة؟

تحتوي ثمرة الصبار على فيتامين هـ أكثر من أي زيت تجميل في السوق (150٪ أكثر من زيت الأرغان)، وأعلى نسبة من الأحماض الدهنية غير المشبعة (بنسبة 88 ٪)، مما يجعل زيت الصبار مفيد للغاية لصحة البشرة. وتبدو طريقة استخدام جل الصبار الطبيعي هذه واضحة في المقالات والمجلات المختصة في مجال الصحة والعناية.

لماذا تحتاجين لاستخدام المنتجات المكونة من جل ثمار الصبر؟

باختصار، لأن جل ثمار الصبار يمكن استخدامها في جميع أنحاء جسمك دون أن تسد المسامات. كما وتعطي بشرتك حيوية ونضارة لا مثيل لها.

وبإسهاب، فإن مكونات جل الصبار المذكورة أعلاه، تعمل على تحسين البشرة بشكل عام ولوقت أطول. وتختلف نسبة الفوائد التي تحصل عليها باختلاف الكمية المستخدمة في المنتج التجاري أو بالوصفة التي تعدها منزلياً. ويستخدم الزيت المستخلص من بذور الصبار أو ثماره في أقنعة الوجه، والسيرومات، والزيوت، والغسول والتي تعمل على تحسين بشرتك أو شعرك.

ويمكنك استخدام زيت الصبار لزيادة نضارة بشرتك، أو للتفتيح أو لتقليل ظهور التجاعيد، أو لتحسين شعرك بشكل عام. كما ويعمل على تعزيز جهاز المناعة، والمساهمة في فقدان الوزن، وحماية الكبد، وتخفيض نسبة الكوليسترول، والحماية من أمراض القلب، والكثير من الفوائد الأخرى. ومع ذلك ، يجب عليك استشارة أحد المختصين الطبيين قبل تناوله للتأكد من أنه الاختيار الصحيح- أو الجرعة المناسبة- لك.

كم من الوقت تحتاج الفوائد للظهور على بشرتك؟

كباقي منتجات العناية بالبشرة، فإن التأثير غير فوري: حيث ستحتاجين إلى استخدام منتجات العناية بالبشرة المكونة من الصبار في فترة تتراوح من أربعة إلى ستة أسابيع لتتمكني من رؤية الفرق. ولكن قد ترين التأثير في مدة أقل خاصة عند استعمال الزيوت أو منتجات السيروم.

ما هي المنتجات المكونة من جل الصبار التي يجب عليك شرائها؟

إليك بعض المنتجات التي قمنا باختبار فعاليتها.

ملاحظة: ليست كل المنتجات طبيعية 100% أو خالية من مواد قاسية على البشرة. لذلك يجب عليك تجربة بعضها لمعرفة ما إذا كانت هذه المنتجات مناسبة لك قبل الشراء أو لا.

قناع جل الصبار المرطب للبشرة من ميشيل (Mychelle Hydrating Cactus).

 طريقة استخدام جل الصبار للبشرة


رذاذ جل الصبار والجينسنغ للوجه من كيلز(Kheil’s).

طريقة استخدام و فوائد جل الصبار للبشرة 3



سيروم جل الصبار لتحت العين من لابلا فيجورا (Labella Figura)

طريقة استخدام و فوائد جل الصبار للبشرة 5



كيفية استخدام جل الصبار

قمنا بتحضير وصفة منزلية رائعة وسهلة الإعداد للحصول على أفضل النتائج الممكنة.

وصفة يمكن إعدادها منزلياً​

إذا كانت بشرتك دهنية وتبدو دائماً زيتية، فيمكنك استخدام هذه الوصفة لتقليل زيوت الوجه.  

المكونات:

  • 150 مل من ماء الورد
  • 3 كبسولات من جل الصبار

طريقة استخدام جل الصبار:

  1. ضع ماء الورد في وعاء ثم أضف محتويات الكبسولات. امزج جيداً ثم احفظ المزيج في زجاجة رشاش لمدة ثلاثة أيام قبل الاستخدام.
  2. استخدم المزيج لتنظيف بشرة وجهك كل ليلة، حيث أن لمكوناته خاصية قابضة للمسام مما يعمل على المحافظة على توازن الزيوت والسيطرة على حب الشباب وإعطاء البشرة نضارة.

اذا اعجبك هذا المقال فلا تدع الفائدة تتوقف عندك ، ساعد في نشر هذا المقال لتعم الفائدة

شاركنا رأيك في التعليقات في الادنى

About the author

فريق دُلني

تحرير و تدقيق - فريق دُلني