فوائد الزعتر واستخدامته – اثنان وعشرون فائدة لم تسمع بها

هل تعلم أن الزعتر واحد من أكثر الأطعمة الصحية في العالم؟ هو عشبة عطرية رقيقة المنظر ذات أريج قوي، فامن اهم فوائد الزعتر إضافة الرائعة للعديد من الأطباق المتنوعة.

ماهو الزعتر

يعزى اسم عشبة الزعتر إلى وجود الثيمول الذي ينتمي إلى فئة المركبات التي تحدث بشكل طبيعي والمعروفة باسم المبيد العضوي ـ  إن هذه المبيدات العضوية لديها القدرة على تدمير الكائنات الضارة.

يتوفر الزعتر في العديد من الأصناف والتي تعتبر حديقة الزعتر الأكثر شيوعا، ففي فصل الصيف تحمل عشبة الزعتر زهورا صغيرة عطرة أرجوانية أو بيضاء اللون، وله أوراق خضراء رمادية ونكهة ترابية جميلة و نكهة لاذعة تشبه رائحة الليمون. وهناك نوع آخر هو زعتر الليمون والذي يحتوي على رائحة ليمون واضحة.

استخدامات الزعتر

يتم استخدام هذه العشبة العطرية كمقوم في العديد من أطباق البحر الأبيض المتوسط والتي تتراوح بين الخضروات والبيض إلى لحم الغنم والأسماك لإضفاء نكهة ليمون ورائحة عطرة، ويتكون الزيت الأساسي والمعروف باسم "زيت الزعتر" من 20 إلى 54% من الثيمول.

وقد تم استخدام الأعشاب لكل من الطهي والأغراض الطبية لعدة عقود، وقد شكلت جزءا مهما من نظامنا الغذائي وثقافتنا بالإضافة إلى استخدامها في الطب البديل. وقد استخدم الزعتر -وهو عنصر من عائلة عشبة النعناع في مجال واسع في الطهي في منطقة  البحر الأبيض المتوسط.

من فوائد الزعتر ايشتهاره بقيمته الطبية وقد تم استخدام أوراقه وبذوره وزيته في علاج العديد من الأمراض، ويتوافر إما بشكل مجفف أو طازج. ويعد الزعتر الطازج أكثر لذة ومبيعا في مجموعات من الأغصان حيث يتكون الغصن الواحد من قصاصة جذر واحد من النبات، ويكون محاطا بالأوراق أو عناقيد زهرية. كما يمكن استخدام كلا من الزعتر الطازج والمجفف في الطهي.

فوائد الزعتر

فوائد الزعتر للبشرة

وإضافة إلى فوائد الزعتر الصحية المختلفة، فإن هذه العشبة تلعب دورا مهما أيضا في العناية بالبشرة، ويعتبر زيت الزعتر الأساسي والمستخلص من قمم النباتات المزهرة مفيدا وبشكل خاص في المجالات التالية.

علاج حب الشباب

يمتلك الزعتر خصائص مذهلة مضادة للبكتيريا، وهي فعالة في مكافحة البكتيريا التي تسبب حب الشباب وغالبا ما يتم دمج الزعتر كعنصر في كريمات حب الشباب وغسيل الوجه.

الزعتر  يحافظ على صحة الجلد

يساعد الزعتر في الحفاظ على صحة البشرة وذلك من خلال القضاء على البكتيريا المسؤولة عن التسبب في مشاكل جلدية مختلفة. ويمكن تخفيف زيت الزعتر الأساسي بالماء واستخدامه ككريم لشد الجلد المترهل وهو لطيف على البشرة ويمكن استخدامه لجميع أنواع البشرة.

 

الزعتر  يحفّز نمو الشعر

إن إيصال العناصر الغذائية إلى بويصلات الشعر أمر حيوي لنمو الشعر، فالزعتر يحسن الدورة الدموية لفروة الرأس.  فإن فرك خليط الزيت والزعتر او زيت الزعتر الأساسي يفيد في تسهيل وصول العناصر الغذائية إلى فروة الرأس وتزيد نمو الشعر إلى جانب جعله أكثر لمعانا وصحة.

الزعتر علاج للشعر الخفيف

إذا كنت تعاني من تساقط الشعر فإن زيت الزعتر الأساسي يعتبر علاجا رائعا وفعالا. إن استخدام زيت الزعتر للشعر إما لوحده أو مع مكونات أخرى يمكن أن يجعل شعرك سميكا ولامعا بالإضافة إلى أنه يمنع من تساقط الشعر.

الزعتر علاج لقشرة الرأس

يمكن لزيت الزعتر الأساسي "وبسبب خصائصه المضادة للبكتيريا"  أن يزيل الأوساخ من فروة الرأس بالكامل وهو فعال أيضا في علاج قشرة الرأس. وغالبا ما تستخدم هذه العشبة كامكون في الشامبو والبلسم وعلاجات فروة الرأس.

ويجب أن نضع في اعتبارنا أن هناك أنواع مختلفة من الزعتر حيث إن النوعان الرئيسيان هما الزعتر الأحمر والزعتر الأبيض. إن الاستخدام الزائد للزعتر الأحمر للشعر يمكن أن يسبب تهيج للجلد، لذلك فإن من المستحسن استخدام الزعتر الأبيض في خلطات الشعر.

الفوائد الصحية للزعتر

إن القيمة الطبية لهذه الأعشاب العطرية تجعلها مفيدة لصحتك في عدة مجالا، وتوفر بعض المركبات الطبيعية الموجودة في الزعتر الفوائد الصحية التالية:

الزعتر يحتوي على خصائص مضادة للالتهابات

من فوائد الزعتر احتوائيه على عدة خصائص مضادة للالتهابات وهي فعّالة في الوقاية من الالتهاب المزمن في الجسم. ويمكن أن تساعدك على التخلص من مشاكل حب الشباب التي تعاني منها.

الزعتر علاج عسر الهضم

من المعروف أن شاي الزعتر يعزز الهضم الجيد، ويقلل من الغازات والانتفاخ، حيث أن هذه العشبة تحتوي على زيوت طيّارة والتي تعالج التشنج المعوي.

الزعتر علاج اضطرابات الجهاز التنفسي

من فوائد الزعتر احتوائيه على مواد مطهرة ومضادات حيوية يجعله وسيلة فعّالة لعلاج أمراض الجهاز التنفسي مثل السعال والالتهاب الشعبي وكذلك البرد والتهاب الحلق. يمكنك إعداد شاي الزعتر الخاص بك عن طريق نقع أوراق الزعتر في الماء الدافئ وتركه يتخمّر وتحليته ببعض العسل. إن الشرب المنتظم لهذا الشاي يساعد على علاج أمراض الجهاز التنفسي والبرودة وفي حالة إصابتك بآلام الحلق يمكنك غلي الماء مع الزعتر وتركه يغلي معه،  فالزعتر علاج طبيعي معروف لالتهاب الشعب الهوائية.

الزعتر مفيد لصحة العظام

يعد الزعتر مصدرا ممتازا لفيتامين K ومصدرا جيدا للحديد والبوتاسيوم والمنجنيز حيث تلعب هذه المعادن دورا مهما في صحة العظام، وتحفّز من نمو وتقوية العظام بشكل مناسب. أيضا تخفف من خطر هشاشة العظام ويساعد الزعتر في الحفاظ على العظام قوية وصحية ويمنع من أمراض العظام.

الزعتر مفيد للقلب والأوعية الدموية

إن المزيج المذهل من المضادات الحيوية والمواد المضادة للأكسدة الموجودة في الزعتر تساعد على منع حدوث التهابات مزمنة والتي تعد واحدة من الأسباب الرئيسية لأمراض القلب والأوعية الدموية، ويعتبر زيت الزعتر مفيدا بشكل خاص في هذا المجال نظرا لأن احتوائه على مواد مضادة للتشنج والتي تعزز من صحة القلب. علاوة أنها تمكّن من انتظام العمل لصمامات القلب وتريح الأوردة والشرايين، مما يقلل من ضغط الدم ويقوي القلب ويعتبر منشطا رائعا لتحسين صحة القلب لأنه يمكن قلبك من العمل بشكل أكثر كفاءة.

الزعتر يتحكم في ضغط الدم

يساعد المستخلص المائي من الزعتر في خفض ضغط الدم في حالات ارتفاع ضغط الدم حيث أن أوراق هذه العشبة غنية بالبوتاسيوم الذي يساعد في الحفاظ على ضغط الدم ويحافظ على جعل معدل ضربات القلب تحت السيطرة.

الزعتر علاج تشنجات العضلات

إن فعالية الزعتر في علاج تشنجات الحيض وأنواع أخرى من التشنجات في الجسم تعد واحدة من أهم الفوائد الصحية للزعتر. وغالبا ما ينصح بشرب الشاي الذي يحتوي على الزعتر لعلاج متلازمة ما قبل الطمث وكذلك علاج لتشنجات الحيض عند النساء.

الزعتر يحسن من قوة البصر

من فوائد الزعتر انه غني أيضا بفيتامين أ وهو فيتامين مذيب للدهون ومضاد للأكسدة ويساعد هذا الفيتامين على تعزيز الرؤية الصحية وتقليل أمراض العيون.

الزعتر يحتوي على عناصر مضادة للبكتيريا

تساعد العناصر المضادة للبكتيريا الموجودة في الزعتر على أنواع مختلفة من البكتيريا والفطريات، وتم استخلاص زيت الزعتر لاحتوائه على قوة محاربة ضد السلالات المقاومة للمضادات الحيوية لأنواع مختلفة من البكتيريا. ويمكن أن تقضي على البكتيريا في داخل وخارج الجسم، ويستخدم شاي الزعتر أيضا لتطهير الجلد والبشرة.

الزعتر يقي ويعالج فقر الدم

يعد الزعتر مصدرا ممتازا للحديد مما يوفر حوالي 20% من الحد اللازم الموصى به لهذا المعدن. إن الحديد ضروري لنمو خلايا الدم الحمراء وإنتاج الطاقة، حيث يمكن أن يسبب نقص الحديد فقر الدم والإرهاق وزيادة قابلية التعرض لعدوى. ويزيد إدراج الزعتر في نظامك الغذائي على الوقاية والعلاج من فقر الدم واضطرابات الدم الأخرى.

الزعتر يحافظ على صحة الفم

إن العناصر المضادة للبكتيريا الموجودة في الزعتر تجعله واحد من العلاجات الشعبية لرائحة الفم الكريهة لأنها تساعد على محاربة البكتيريا والعدوى في فمك حيث أن زيادة البكتيريا في الفم هو المسؤول عن التسبب في رائحة الفم الكريهة، كما ويستخدم الزعتر كعنصر في غسول الفم المطهر وتعالج تسوس الأسنان والتهاب اللثة.

الزعتر يعزز جهاز المناعة

إن مضادات الأكسدة الموجودة في الزعتر تحافظ على صحة جسمك عن طريق الوقاية من الأمراض والعلل، وتفيد الزيوت الطيّارة في الزعتر العقل عن طريق زيادة الأحماض الدهنية أوميغا 3 داخل الدماغ، مما يحافظ على صحة خلايا الجسم ويؤخر من الشيخوخة. إن الأحماض الدهنية تساعد في بناء جدران وتحافظ أيضا على بنية الجهاز العصبي والدماغ والشرايين. يساعد الزعتر على حماية الدهون من الأضرار التي تسببها الجذور الحرة كونه مضادا قويا للأكسدة. ويعتبر الزعتر منشط طاقة كبير لتعزيز طول عمر الشخص.

الزعتر يستحث النوم ويقلل التعب

وكثيرا ما يحفز شاي الزعتر الممزوج بالعسل النوم العميق للأطفال ويطرد الكوابيس. إن لزيت الزعتر تأثيرات مهدئة ممتازة ويمكن أن يحسن مزاجك ويقلل من التعب.

الزعتر يحتوي على مواد مدرّة للبول

يعتبر زيت الزعتر من أهم مدرات البول التي تساعد الجسم على التخلص من الأملاح الزائدة والماء والسموم الأخرى وذلك عن طريق زيادة التبول. إن هذه المواد تجعلها مفيدة لفقدان الوزن وخفض ضغط الدم، ومن المفيد أيضا للأفراد الذين يعانون من الفشل الكلوي المزمن.

الزعتر يحتوي على عناصر تكافح السرطان المحتمل وجوده

أثبتت الدراسات أن المكونات الموجودة في مستخلصات الزعتر قد تحمي من سرطانات القولون وقد تم اكتشاف أن تناول الزعتر البري يساعد في القضاء على خلايا سرطان الثدي.

للزعتر فوائد أخرى

أثبت البحث الذي أجرته جمعية مكافحة البعوض الأمريكية أن مجموعة من الزعتر الكارفكرول وألفا-تيرين يمكن أن يدمر يرقات بعوض النمر ويمنع من حدوث هذه الأمراض، وبعوض النمر معروف باسم البعوض المزعج وهو متواجد في المناطق الاستوائية وشبه الاستوائية في جنوب شرق آسيا وهو مسؤول عن التسبب في الحمى الصفراء وحمى الضنك وحمى شيكونغونيا. كما أن الزعتر فعّال في القضاء على الديدان المعوية مثل الديدان المستديرة و الديدان الشريطية واليرقات في القروح والدودة الإنسيلوستوما.

قيمة الزعتر الغذائية

من فوائد الزعتر احتوائيه على قيمه غذائية غنية، فالعناصر الغذائية الموجودة في الزعتر تقي من الاصابة بالأمراض وتعزز الصحة. إن هذه العشبة العطرية غنية بالمغذيات النباتية والمعادن والفيتامينات والتي تعتبر حيوية لصحة جيدة. تم توضيح الشكل التغذوي المتعمق لهذه العشبة في الجدول الموّضح أدناه.

الفيتامينات :
يعد الزعتر مصدرا جيدا للفيتامينات وهو غني بشكل خاص بفيتامين أ و وفيتامين ج. وفيتامين أ مضاد للأكسدة وهو حيوي للحفاظ على الأغشية المخاطية والجلد وكذلك الرؤية الجيدة. ويوفر فيتامين ج مقاومة ضد الأمراض المعدية ويحارب الجذور الحرة المؤذية للالتهابات.

المعادن :
يوجد الكثير من المعادن في الزعتر والتي تعتبر ضرورية لصحة مثالية، وتمتاز أوراقها بأنها مصادر ممتازة للبوتاسيوم والكالسيوم والحديد والمنجنيز والمغنيسيوم والسيلينيوم. كما يعتبر مكوّنا مهما للخلايا وسوائل الجسم ويتحكم في ضربات القلب وضغط الدم. ويعدّ المنجنيز عامل مساعد لسموم انزيم المضادة للأكسدة ديسموتاز ويشارك الحديد في تكوين خلايا الدم الحمراء.

الزيوت الطيّارة :
|يعد الثيمول واحد من أهم الزيوت الأساسية الموجودة في الزعتر والمعروفة بخصائصه المطهرة والمضادة للفطريات. كما أنه يحتوي على زيوت طيارة أخرى مثل كارفاكولو، و جيرانيول و بورنيول.

مضادات الأكسدة :
يعد الزعتر مصدر غني لمضادات الأكسدة الفينولية مثل زيا-زانثين وبيغينن،ولوتولين وثيمونين. ويحتوي الزعتر الطازج على أعلى مستوى من مضادات الأكسدة بين جميع الأعشاب.

ماذا تنتظر؟ استفد من الزعتر واستمتع بخصائصه المفيدة. اترك ملاحظاتك أسفل هذا المنشور.

About the author

فريق دُلني

تحرير و تدقيق - فريق دُلني