فوائد زيت الزيتون – فوائد صحية يجب على الجميع معرفتها

يشتهر زيت الزيتون بأنه أحد أفضل الزيوت من الناحية الصحية. في الحقيقة، يعيش الناس بالعادة حياة أطول وأكثر صحة في المناطق التي يشكل زيت الزيتون فيها أحد المكونات الدائمة للنمط الغذائي وهذه او فوائد زيت الزيتون . ويُعتبر "زيت الزيتون البكر الممتاز" أكثر زيوت الزيتون المتوفرة جودةً ونقاءً، فهو مستخلص من ثمار الزيتون بدون استخدام الحرارة أو الكيماويات. 

أبرز فوائد زيت الزيتون الصحية

في هذا المقال سوف نستعرض أبرز الفوائد الصحية لإضافة زيت الزيتون البكر الممتاز إلى وجباتك الغذائية، وذلك استناداً إلى آخر الدلائل العلمية.

زيت الزيتون يقلل من خطر الإصابة بمرض السكري من النوع الثاني

عادةً ما يُوصى الأشخاص باتباع نمط غذائي قليل الدهون لتجنب الإصابة بالعديد من الأمراض مثل القلب والسكري. ورغم أن الدراسات قد أظهرت أن تناول وجبات غنية بالدهون قد يزيد من خطر الإصابة ببعض الأمراض مثل السرطان والسكري، إلا أن العامل المهم هنا هو نوع الدهون وليس كميتها، فالوجبات الغذائية الغنية بالدهون الأحادية غير المشبعة، مثل تلك الموجودة في زيت الزيتون والجوز والبذور، تقي في الحقيقة من خطر الإصابة بالعديد من هذه الأمراض المزمنة.

فوائد زيت الزيتون

وقد أظهرت دراسة نشرتها مجلة "ديابيتس كير"، وهي مجلة علمية تهتم بمرضى السكري، أن النمط الغذائي في منطقة البحر المتوسط، والذي يشتهر بكونه غنياً بزيت الزيتون، يقلل من خطر الإصابة بالنوع الثاني من مرض السكري بنسبة 50% تقريباً مقارنة بنمط غذائي قليل الدهون. وتجدر الإشارة إلى أن النوع الثاني من مرض السكري هو أكثر أنواع السكري انتشاراً ولكنه الأكثر قابلية للمنع في ذات الوقت.

زيت الزيتون قد يحمي من السكتة الدماغية

من فوائد زيت الزيتون على المدى الطويل هو إن كبار السن الذين يتناولون زيت الزيتون بشكل يومي قد يكونون أقل عرضة للإصابة بالسكتة الدماغية، وذلك وفقاً لدراسة فرنسية حديثة نُشرت في مجلة "نيرولوجي" المختصة بعلم الأعصاب.

حيث جمع الباحثون بيانات من السجلات الطبية لـ7625 شخصاً فوق سن الخامسة والستين من ثلاث مدن فرنسية وهي: بوردو وديجون ومونبلييه، مع العلم أن أياً من المشاركين لديه تاريخ من الإصابة بالسكتة الدماغية. بعد ذلك قام الباحثون بتصنيف الأفراد المشاركين إلى ثلاث مجموعات بناءً على معدل استهلاكهم اليومي من زيت الزيتون، وقد أشار الباحثون إلى أن معظم المشاركين كانوا يستخدمون زيت الزيتون البِكر الممتاز، وخصوصاً أنه النوع الذي ينتشر في فرنسا بالعادة.

وبعد خمس سنوات، سُجلت 148 إصابة بالسكتة الدماغية، وقد أظهرت النتائج أن خطر الإصابة بالسكتة الدماغية لدى أولئك الذين يستخدمون زيت الزيتون بكثافة في الطبخ والطعام كان أقل بنسبة 41% مقارنةً بأولئك الذين لا يستخدمون زيت الزيتون على الإطلاق. وتجدر الإشارة إلى أن هذه النتائج قد أخذت في عين الاعتبار العوامل الأخرى مثل الوزن والنمط الغذائي والنشاط البدني وغيرها.

فوائد زيت الزيتون

زيت الزيتون يحافظ على القلب شاباً

إن تناول وجبات غذائية غنية بزيت الزيتون قد يُبطء من شيخوخة القلب. نعم هذه فائدة مهمة من فوائد زيت الزيتون.

إن مرور القلب بحالة من الشيخوخة كلما تقدمنا في السن يمثل حقيقة معروفة، فالشرايين لا تستطيع أن تعمل كما اعتادت، وهو ما قد يقود إلى عدد من المشاكل الصحية. على الرغم من ذلك، اكتشف باحثون إسبان أن تناول وجبات غذائية غنية بزيت الزيتون أو غيره من الدهون الأحادية غير المشبعة قد يحسن من عمل الشرايين لدى كبار السن.

فوائد زيت الزيتون

زيت الزيتون يحارب هشاشة العظام

يتسم مرض هشاشة العظام بتقلص كتلة العظام، وهو ما يؤدي بالتالي إلى هشاشة النسيج العظمي، الأمر الذي يزيد من خطر الإصابة بالكسور، ويجعل أقل الضربات التي يتعرض لها المصابون بهذا المرض خطيرة وربما مُميتة.

ولقد ثبت أن استخدام زيت الزيتون كمكمل غذائي يؤثر وبشكل إيجابي على سماكة العظام. إن زيت الزيتون لن يكون الحل الوحيد لمواجهة هشاشة العظام لدى النساء بعد سن اليأس، ولكن العلماء قد استنتجوا أنه سيلعب دوراً واعداً للغاية في العلاجات المستقبلية لهذا المرض.

فوائد زيت الزيتون

زيت الزيتون قد يحمي من الاكتئاب

إنه من المعروف أن زيت الزيتون بشكل خاص والحمية الغذائية لمنطقة البحر الأبيض المتوسط بشكل عام يتضمنان فوائد صحية متعددة، ولكن ماذا عن فوائد زيت الزيتون المتعلقة بالصحة النفسية؟

وفقاً لباحثين إسبان من جامعتي "نافارو" و"لاس بالماس دي جران كناريا" فإن اتباع نظام غذائي غني بزيت الزيتون يمكن أن يحمي من الإصابة بالأمراض العقلية.

ولقد اكتشف باحثون مؤخراً أن تناول زيت الزيتون بكميات كبيرة وغيره من الدهون العديدة غير المشبعة مثل تلك الموجودة في الأسماك الدهنية وزيوت الخضراوات يساعد على تقليل خطر الإصابة بالاكتئاب.

فيما تشير النتائج إلى أن أمراض القلب والأوعية الدموية تشترك مع الاكتئاب في ارتباطهما بالنمط الغذائي للفرد.

زيت الزيتون يساعد على منع الإصابة بسرطان الجلد

لقد وجدت دراسة أخرى أُجريت مؤخراً أن زيت الزيتون إلى جانب عناصر أخرى من حمية البحر المتوسط قد يسهم في منع سرطان الجلد الخبيث. وقد خلص الباحثون إلى إمكانية الحد من الإصابة بأخطر أنواع سرطان الجلد وذلك من خلال تناول زيت الزيتون الغني بمضادات الأكسدة.

إن استخدام مراهم الوقاية من الشمس ما زال هو الطريقة الأمثل لتجنب الإصابة بالحروق وحماية الجلد من أشعة الشمس الضارة. مع ذلك، فإن مجاراة "اليونانيين" في تناولهم لزيت الزيتون، إلى جانب أطعمة أخرى من حمية البحر المتوسط، قد يساعد في مقاومة آثار الأكسدة التي تتركها أشعة الشمس على جلد الإنسان.

ثلاثة فقط من كل مئة ألف يُصابون بأحد أنواع سرطان الجلد في دول البحر الأبيض المتوسط، حيث يُعتبر هذا الرقم منخفضاً، وخصوصاً إذا أخذنا بعين الاعتبار الطقس الحار في تلك المنطقة. وبالمقارنة، نجد أن الرقم يصل في أستراليا إلى 50 شخصاً من كل مئة ألف.

حمية البحر المتوسط ومتلازمة الأيض

لقد أشارت العديد من الدراسات إلى الفوائد الصحية لحمية البحر المتوسط، ولكن دراسة كبيرة أُجريت حديثاً تؤكد أن حمية البحر المتوسط تحمي من متلازمة الأيض، وهو ما يمنحنا سبباً إضافياً لاتباع هذا النمط الغذائي.

ومتلازمة الأيض عبارة عن مزيج يتكون من السمنة، وارتفاع ضغط الدم، وزيادة الكوليسترول ومعدلات السكر في الدم. "إن متلازمة الأيض مرتبطة بطاعون السمنة الذي تفشى في زماننا، فهي - أي السمنة - تدمر عمليات الأيض، وهو ما قد يؤدي إلى الإصابة بمرض السكري، ونوبات القلب، والسكتة الدماغية، أو حتى الموت المفاجئ" وذلك لوفقاً لأحد الباحثين القائمين على الدراسة.

وقد وجدت الدراسة الجديدة أن حمية البحر المتوسط - والتي تتضمن تناول زيت الزيتون والفواكه والخضار والحبوب الكاملة ومنتجات الألبان قليلة الدسم بشكل يومي، وتناول الأسماك والدواجن والبقوليات بشكل أسبوعي، مع التقليل من تناول اللحوم الحمراء - تقلل من خطر الإصابة بمتلازمة الأيض.

كيف يحمي زيت الزيتون البكر من سرطان الثدي؟

يُعتبر سرطان الثدي أكثر أنواع السرطان انتشاراً في الدول الغربية. ورغم أن اتباع نمط غذائي غني بالدهون قد يرتبط بشكل مباشر بزيادة احتمالات الإصابة بالسرطان، إلا أن بعض أنواع الدهون قد تلعب دوراً وقائياً من هذه الأورام، كما هو الحال مع زيت الزيتون البكر الغني بحمض الأوليك، وهو حمض دهني أحادي غير مشبع، والذي يحتوي أيضاً على العديد من المنشطات الحيوية مثل مضادات الأكسدة.

إن تناول زيت الزيتون البكر بانتظام واعتدال، كما هو الحال في حمية البحر المتوسط، يقلل من احتمالات الإصابة ببعض أنواع السرطان، بما في ذلك سرطان الثدي، إضافة إلى دوره الوقائي من أمراض الشريان التاجي ومشاكل صحية أخرى.

فوائد زيت الزيتون

زيت الزيتون يقلل خطر الإصابة بمرض الزهايمر

لقد أظهرت دراسات متعددة، بما في ذلك دراسة حديثة نُشرت مؤخراً في مجلة "كيميكال نيروساينس" المختصة بعلوم الكيمياء والأعصاب، أن زيت الزيتون البكر الممتاز يقلل من خطر الإصابة بمرض الزهايمر، ويحد من تراجع القدرات الإدراكية الذي يصاحب التقدم في السن بالعادة. وذلك أن مركبات البوليفينول الموجودة في زيت الزيتون تشتهر بكونها مضادات قوية للأكسدة، وهو ما يساعد على الحد من أضرار الأكسدة التي تصاحب التقدم في السن.

فوائد زيت الزيتون كثيرة ولكن احببنا فقط سرد الفوائد المثبتة علمينا
في الواقع ، قد يكون هذا الزيت وما يحتويه من الدهن هو الأكثر صحة على هذا الكوكب

play
فوائد زيت الزيتون – فوائد صحية يجب على الجميع معرفتها 1

"

اذا اعجبك هذا المقال فلا تدع الفائدة تتوقف عند ، ساعدنا في مشاركة هذا المقال لتعم الفائدة

او على الاقل شاركنا رأيك في التعليقات في الادنى


About the author

فريق دُلني

تحرير و تدقيق - فريق دُلني