نبات السعد – ذو فوائد طبية وجمالية

ما هو نبات السعد؟

نبات السعد، الاسم العلمي (cyperus rotundus)، هو عشب شائع يتواجد في الحدائق المنزلية أو العامة. وينمو هذا العشب خلال فصل الصيف. ونبات السعد من النباتات المعمرة والتي تعيش لمدة عامين ويستمر بالنمو عاماً بعد عام. وتنمو هذه العشبة بصورة أطول من الأعشاب الموجود في الحديقة الخاصة بك. 

ويُعتبر نبات السعد من النباتات الصعبة التخلص منها نظرًا لجذورها المتأصلة بالتربة. ويتم التعرف بسهولة على نبات السعد بواسطة أوراقه ذات الشكل الثلاثي والتي غالبًا ما يكون لونها أخضراً أو أخضراً فاتحاً. ويتكون نظام الجذر من ألياف متعددة بدرنات. كل درنة لديها القدرة على إنتاج نبات جديد، وهذا هو السبب في أنه يصعب التخلص منها أو سحبها من الأرض.

وتستخدم الدرنات والأجزاء الموجودة فوق سطح الأرض في صنع الدواء. ويُأخذ نبات السعد عن طريق الفم من أجل التخلص من تسوس الأسنان، والاكتئاب، والسكري، والإسهال، والحمى، وعسر الهضم، وحكة الجلد، والملاريا، وتشنجات العضلات، ومشاكل الدورة الشهرية، واضطرابات المعدة، بما في ذلك متلازمة القولون العصبي، وغيرها الكثير. كما ويمكن تطبيق نبات السعد على الجلد لعلاج حب الشباب والقشرة وجروح الجلد.

فوائد نبات السعد الصحية والجمالية

الآثار الجانبية والسلامة

يجب الابتعاد عن تناول واستخدام نبات السعد في الحالات التالية:

  • الحمل والرضاعة الطبيعية: لا يوجد هناك تقارير خاصة باستخدام نبات السعد أثناء الحمل والرضاعة الطبيعية. لذلك يفضل الابتعاد عنه وعدم استخدامه.
  • اضطرابات النزيف: قد يؤدي نبات السعد إلى إبطاء عملية تخثر الدم. مما قد يؤدي إلى خطر حدوث نزيف لدى الأشخاص الذين يعانون من اضطرابات النزيف.
  • بطء معدل ضربات القلب (بطء القلب): قد يؤدي نبات السعد إلى إبطاء دقات القلب. والذي يُعتبر كمشكلة في الأشخاص الذين لديهم بالفعل معدل ضربات قلب بطيئة.
  • التشجنات: قد يزيد نبات السعد الأرجواني من خطر التشجنات.
  • انسداد المسالك البولية: قد يزيد نبات السعد الأرجواني من إفرازات المسالك البولية. والذي قد يُؤدي إلى تفاقم انسداد المسالك البولية.

الفوائد الصحية لنبات السعد

لقد تم استخدام نبات السعد على مدى سنوات عديدة في الطب الصيني التقليدي والطب الهندي الهندي القديم بسبب خصائصه الطبية. وقد استخدم هذا النبات في علاج والوقاية من العديد من الأمراض. وفيما يلي بعض الاستخدامات الطبية لنبات السعد:

1. مفيد للعناية بالبشرة

على الرغم من أن الأدلة العلمية محدودة في ما يخص فائدة نبات السعد بالعناية بالبشرة، إلا أن نبات السعد يُعتبر مفيدًا لتفتيح البشرة وللحد من آثار الشيخوخة. حيث يساعد نبات السعد على تخفيف لون البشرة عن طريق منع تكوين صبغة الجلد المعروفة باسم صبغة الميلانين. وتعتبر مستخلصات نبات السعد طريقة طبيعية لتفتيح البشرة دون أي آثار جانبية ضارة أو سامة. 

نبات السعد – ذو فوائد طبية وجمالية 1

فائدة

تركيبة اكسترابون " Extrapone " وهي تركيبة موجودة في العديد من كريمات تبييض البشرة مصنوعة من مستخلصات جذور نبات السعد. ويستفيد أطباء الايورفيدا من مستحضرات نبات السعد لعلاج العديد من الأمراض الجلدية مثل الحكة والفطريات والطفح الجلدي والقوباء "الهربس".

2. جيد للجهاز الهضمي

لقد تم استخدام جذور نبات السعد في الأدوية الشعبية التقليدية في العديد من البلدان الآسيوية لعلاج الإسهال والدوسنتاريا والطفيليات المعوية وعسر الهضم واضطرابات الأمعاء ومشاكل أخرى في المعدة. حيث أن المكونات الكيميائية الموجودة في هذا النبات تجعله وسيلة فعالة لمكافحة عسر الهضم. ويتكون نبات السعد من العديد من الإنزيمات والمركبات النشطة التي تساعد في تحفيز التفاعلات الكيميائية الحيوية المختلفة التي تساعد في تعزيز الجهاز الهضمي.

3. مضاد للالتهابات

أظهرت الأبحاث أن المستخلص الكحولي من نبات السعد له نشاط مضاد للالتهابات وهو فعال ضد الكاراجينان (وهو عديد السكاريد المهضوم المستخرج من الطحالب الحمراء، والذي يشيع استخدامه في الغذاء كعامل سماكة أو مثبت) والذمة المستحثة (احتباس الماء). كما وجد أنه فعال ضد التهاب المفاصل الناجم عن الفورمالديهايد في تجارب الفئران البيضاء. كما أظهر ترايتيربينويد الذي تم الحصول عليه عن طريق الفصل الكروماتوجرافي عن مستخلص الأثير النفطي من جذور نبات السعد نشاطًا قويًا ومضادًا للالتهابات. الآثار المضادة للالتهابات من نبات السعد يجعله علاجًا محتملًا لعلاج الأمراض الالتهابية.

4. ضبط ارتفاع ضغط الدم

أظهرت الدراسات أن المستخلص الكحولي لنبات السعد يعمل على تخفيض وإبطاء ضغط الدم بشكل مستمر. وقد استخدامه منذ فترة طويلة في الطب التقليدي كعلاج لضبط ارتفاع ضغط الدم.

5. يعزز فقدان الوزن

في دراسة مخبرية أُجريت على الفئران بإعطائها جرعات يومية من مستخلص نبات السعد لمدة 60 يومًا، وُجد أن هذه الفئران قد أظهرت انخفاضًا كبيرًا في الوزن دون أي تغيير في كمية الطعام. بالتالي، فإن نبات السعد مفيد جدًا لمنع زيادة الوزن.

6. تقليل الحمى

من المعروف أن نبات السعد مفيد في تقليل الحمى ودرجة حرارة الجسم. حيث ورد في إحدى الدراسات المخبرية على الفئران البيضاء، أن المستخلص الكحولي لنبات السعد عمل كخافض للحرارة بشكل ملحوظ ضد الحمى أو التسمم بالحمى في الفئران البيضاء.

7. تخفيض مستوى الكوليسترول في الدم

لقد تمت دراسة تأثير المستخلصات الكحولية من نبات السعد على البروتين الدهني في مصل الدم لدى الفئران. حيث تم إطعامهم نظام غذائي عالي الدهون، وذلك لإحداث فرط في نسبة الدهون والكوليسترول في الدم. وأظهر العلاج بنبات السعد انخفاضًا كبيرًا في الكوليسترول الكلي، والكولسترول الضار (LDL )، ومستويات الدهون الثلاثية. 

نبات السعد – ذو فوائد طبية وجمالية 1

خلاصة القول

تشير نتائج الدراسات المخبرية أن المركبات النشطة بيولوجيًا الموجودة في نبات السعد لديها القدرة على خفض الكوليسترول في الدم.

زيت نبات السعد: فوائده الجمالية واستخداماته لإزالة الشعر

يحتوي زيت نبات السعد على العديد من الفوائد الصحية. حيث يمكن استخدامه لعلاج عدد من الحالات، وخاصة أعراض متلازمة تكيس المبايض.

ومتلازمة تكيس المبايض هي حالة تؤدي إلى زيادة إنتاج الأندروجينات في جسم المرأة. والأندروجينات هي هرمونات ذكورية. 

 غردها

 وهذه الهرمونات موجودة في الجسد الأنثوي بكميات معتدلة. ومع ذلك، وبسبب متلازمة تكيس المبايض، قد ينتج جسمك هذه الهرمونات الذكورية بشكل زائد، مما يؤدي إلى مشاكل مختلفة، بما في ذلك نمو الشعر غير الطبيعي وغير المرغوب به.

فإذا كان لديكِ نمو غير طبيعي للشعر بسبب متلازمة تكيس المبايض، فيجب أن تفكري في استخدام زيت نبات السعد. 

كيفية استخدام زيت نبات السعد؟

زيت نبات السعد هو من الزيوت الأساسية ولكن يجب ألا يُستخدم كما هو، وذلك لأنه يمكن أن يسبب الحساسية إذا تم استخدامه بمفرده. لذلك ، يجب عليك دائمًا استخدامه مع زيوتٍ أخرى. يمكنك مزج زيت نبات السعد مع زيت الزيتون أو زيت جوز الهند، اعتمادًا على الطقس. فيجب عليك استخدام زيت الزيتون فقط خلال أشهر الشتاء، في حين أن زيت جوز الهند أكثر ملاءمة خلال فصل الصيف.

زيت نبات السعد

كيفية إزالة الشعر باستخدام زيت نبات السعد؟

لإزالة الشعر باسنخدام زيت نبات السعد، يمكنكِ تطبيقه على المنطقة المصابة، بعد مزجه مع زيت جوز الهند أو زيت الزيتون، وذلك من خلال إضافة ملعقة صغيرة من زيت جوز الهند أو زيت الزيتون الممزوج من 5 إلى 10 قطرات من زيت نبات السعد. بعد ذلك، ستحتاج إلى زجاجة رش لتطبيقه على المناطق المصابة.

يمكنك رش الخليط على المناطق المصابة من مرتين إلى ثلاث مرات في اليوم. ولكن ضعي في اعتبارك أن النتائج لن تكون فورية، وسوف تمر بضعة أشهر حتى تلاحظي نتائج مهمة. لن يمنع زيت نبات السعد فقط من نمو الشعر الجديد، ولكنه سيزيل الشعر الموجود أيضاً. سيمنع الزيت نمو الشعر الجديد خلال بضعة أسابيع، لكن إزالة الشعر الموجود ستتطلب بضعة أشهر. لذلك كوني صبورةً واستمري في استخدام الزيت.

ويُعتبر استخدام زيت نبات السعد وسيلة آمنة لإزالة الشعر بدلًا من استخدام طرق غير آمنة لإزالة الشعر الغير مرغوب فيه بما في ذلك النتف والحلاقة. والتي بالرغم من سهولتها إلا أن لها سلبيات. حيث يمكن أن تؤدي هذه الطرق إلى التهاب في البصيلات والشعر النامي. أما باستخدام زيت نبات السعد يمكنكِ إزالة الشعر بطريقة آمنة بالإضافة إلى تحقيق التوازن بين الهرمونات في جسمك والحد من الأعراض الأخرى لمتلازمة تكيس المبايض.

كيف يساعد زيت نبات السعد على إزالة الشعر؟

يساعد زيت نبات السعد في  إزالة الشعر غير المرغوب الذي ينمو بسبب زيادة هرمون الأندروحين في متلازمة تكيس المبايض؛ لاحتوائه على خصائص مضادة لهرومون الأندروجين. كما ويُساعد أيضاً في موازنة الهرمونات لدى النساء والحد من أعراض متلازمة تكيس المبايض الأخرى.

كما ويحتوي زيت نبات السعد على الفيتامينات والمعادن الأساسية المفيدة للمرأة التي لديها متلازمة تكيس المبايض. ومن هذه المعادن والفيتامينات الموجودة في زيت نبات السعد:

1. فيتامين هـ

يحتوي زيت نبات السعد على بفيتامين هـ والذي يمكن أن يساعد في حالة العقم، والتي تُعتبر أحد أعراض متلازمة تكيس المبايض. كما ويساعد فيتامين هـ أيضًا في تقليل فرص الإجهاض. 

2. الكالسيوم

يحتوي زيت نبات السعد على الكالسيوم. وغالباً ما تُوصف النساء المصابات بالعقم بسبب متلازمة تكيس المبايض بتناول فيتامين (د) ومكملات الكالسيوم. يمكن أن يكون للدواء آثار جانبية، حيث يمكنك دائمًا استخدام نبات السعد للحصول على الكالسيوم.

3. المغنيسيوم

يُعتبر زيت نبات السعد أحد أفضل مصادر المغنيسيوم. وإذا كنت ترغب في تنظيم مستويات الكورتيزول في جسمك، فأنت بحاجة إلى المغنيسيوم. بمجرد تنظيم مستويات الكورتيزول في الجسم، سيتحسن توازنك الهرموني أيضًا. كما ويحسن المغنيسيوم أيضًا وظيفة الدماغ عن طريق تنظيم المستقبلات في الدماغ.

4. البوتاسيوم

يمكن أن يساعد استخدام  زيت نبات السعد في الحد من نقص البوتاسيوم الناتج عن متلازمة تكيس المبايض والحفاظ على صحتك. والبوتاسيوم مسؤول عن تنظيم ضغط الدم وكثافة العظام وكتلة العضلات. كما أنه يقلل من فرص حصى الكلى.

المصادر

https://www.domyown.com - Nutsedge Identification Guide

webmd.com-PURPLE NUT SEDGE

https://www.healthbenefitstimes.com - Nut Grass facts and health benefits

https://myhirsutism.com - Nut Grass Essential Oil: Hair Removal, Benefits and Uses

نبات السعد – ذو فوائد طبية وجمالية 1

​شارك

إذا أعجبك هذا المقال فلا تدع الفائدة تتوقف عندك، ساعد في نشر هذا المقال لتعم الفائدة

شاركنا رأيك في التعليقات في الادنى

About the author

فريق دُلني

تحرير و تدقيق - فريق دُلني